اهلا بكم

اهلا وسهلا بكم في موقع الشاعر: فواز علي الروقي : المعروف باسم : " شاعر الوحده والسكون " . الموقع يضم كل كتابات الشاعر : فواز علي الروقي . من شعر ومؤلفات وغيرها ويضم بعض صوره فنتمنى لكم الفائده تقبلوا تحيات اداره الموقع

الأحد، 2 يناير 2011

راي الشاعر فواز علي الروقي في مسمى المحاوره وهل هي من الشعر النبطي


بيان بان المحاوره لاينطبق عليها مسمى الادب وليست ادب وكيف دخلت مسمى الشعر:

النظم : هو اسم جامع لجميع الوان الشعر النبطي والفصيح ففي اللغه الصف والترتيب
وفي الاصطلاح : هو الكلام المنظوم المصفوف الذي يقوم على وزن وقافيه ومعنى يسمى صاحبه شاعر ويطلق عليه شعر .
شرح :
كلمه النظم اتت في تعريف (( الشعر )) لذاء الشعر كله يندرج تحت مسمى النظم لانه يندرج تحت التعريف السابق .
لاكن هو فروع كالتالي :
الشعر ماخوذ من الشعور والاحساس بكافه الوانه وانواعه من فرح وحزن 
القصيده ماخوذه من القصد والهدف والغايه التي يريدها الشاعر ففي القصيده وضع الشاعر قصد يريد الوصول اليه 
اما النثر : ليس بشعر وهو الكلام المنثور ويدخل مع الشعر في الوزن والمعنى وهو بدون قافيه اي لايقفل اخر كل شطر او اخر البيت فيصحب منثورا
اما الخاطره . هي التعبير الصادر عن الاحساس العادي لاي شخص سواء كتبه ام لم كتبه لاكن تختلف جوده الخاطره بين شخص واخر عند التنميه وليست بشعر 
و هي تعبير مطلق ليس لها وزن ولاقافيه وتشبه الرساله والمحادثه والقصه ... الخ
_________________________________
اذا الشعر هو النظم وهو القصيده وتقوم على التالي :
الوزن _ القافيه _ المعنى 
تسمى شعر _ ويسمى كاتبها شاعر 
..........................................................................
الان سوف ندخل في مجال النظم والمحاوره بما اننا وضحنا الشعر او النظم او القصيده اعلاه نرى بان المحاوره تطابقت مع الشعر فيما يلي : المعنى القافيه الوزن اي في كل الاساسيات 
في القصيده النبطيه وهي مقومات القصيده 
لاكن ناتي الان لتعريف المحاوره وهي كالتالي :
المحاوره لغه التحاور والمناجاه والمحادثه
اصطلاحا : هي تبادل المحادثه بالطريقه الشعريه بين شاعرين معتمدين على الوزن والقافيه والمعنى وابراز المهارات لدى كل واحد منهم 
فهي عباره عن بيتين عندي وبيتين عندك حتى النهايه وفي نهايه المحاوره لاتجمع الابيات قصيده
لانها محاوره يقول لها القدماء (( لعب او الليله في ملعبه او لعب عند فريق فلان اي محاوره ))
..................................................
الشعر دون كشعر ادبي وصار ماده علميه في المدارس بغض النظر عن كون اللي يدرس فصحى لانه في عهد كان كل الناس تتحدث فصحى فلو تلاحظ قبل عشرين عام كان كلامنا جاهلي بحت والان ترى باننا نتقن العربيه ونتقن الاجنبيه ولله الحمد 
وقصيده النبط او الشعر ككل يعتمد على فكره او مضووع او عده مواضيع يدول حولها الشاعر وينتج منها درر او حول قضيه اجتماعيه ينتج الشاعر المشكله والحل الامثل عليها فالفكره كلمه تاتي بمليون كلمه وكلمه 
لاكن شاعر المحاوره كل ماياتي به ماخوذ اصله من النبط او الشعر الادبي وباقي الموضوع على الاحياء والاموات مد لسانه وياتي بأعمال الجاهليه كنوع من الفخر والنوماس وهنا تجد انها ضعيفه الفكره لان الفكره الوحيده احفظ معلومات ودور قافيه بس الباقي جاهز الشعر جاهز 
الشعر يقوم على مقومات سليمه كالكتابه والسنه ويستدل بقصائد بعض الشعراء في الخطب والبرهان اما المحاوره عكس
معلومه الشاعر وارشاده للشي في القصيده الشعريه واقع تتخذه للاجابه على السؤال او تتخذه ثقه وتحتفظ بمعلومته اما المحاوره 99 وتسعه اعشار باطل 
المحاوره لبس لها مؤلفات ولاكتب في المكتبات العلميه وانما توجد بين الباديه وبعض الاوساط المتحضره كلعبه شعبيه للكبار تعتمد على فنون الشعر 
لاكن الشعر يحفظ جيل بعد جيل وحسب معلوماتي بان العرب يدرسون ملف تدريس الشعر الشعبي للطلبه بجوار الفصحى 
فأكتفي بما وصلت اليه من معلومات واضحه واتيت بما هو اكثر من الاجابه رغم ان المحاوره لم تعرف في العصور الجاهليه ولا الهلاليه وانما ظهرت مؤخرا ولاكن الشعر على عهد ام عليه السلام